Setup, Workflows, and Processes

الكلمات بالأعلى هي من أكثر كلماتي استخداماً هذا العام على الصعيد الشخصي والمهني. مهوس بأتمتة كل مايمكن والحفاظ على مستوى عالي من رضى الأشخاص عن التغير في كل دائرة ترتبط بها تلك الكلمات. أصعب ما أواجهه الآن هو تأخر البعض في مجاراة ما أقوم به وأحاول جاهداً دفعهم في اتجاه التغير لمصلحة أعظم تشملهم وغيرهم تتضح فوائدها لاحقاً.

في زحام كل ما يحدث، أقدر جداً اللحظات القليلة التي أمر بها وأنا صافي الذهن. تجعلني أتوقف قليلاً لتأمل إنجازاتي الصغيرة هنا وهناك. فخور بها وتدفعني دائماً لعمل الأفضل لي ولغيري.

أثق تماماً بأن كل إنجاز لم ولن يتم إلا بمساعدة كل من هم حولي، ومؤمن تماماً بأن الجهود الفردية البحتة بلا قيمة في هذا العالم. شكراً من القلب لكل من أعمل معهم عن قرب وكل من شارك في التأثير عن بعد.

انتهى الربع الأول من ٢٠١٨، أعد نفسي بأن لا أتأثر بأي عقبة، وبأن أقترح الحلول أولاً قبل مناقشة المشلكة. المشاكل حولنا ماهي إلا عملية تحتاج إلى Setup, Workflows, and Processes.

جدار الشك

أحياناً كثيرة أكون خلف جدار من الشك. أتحجج بعدم خبرتي في مجالات معينة واضطراري لخوض تجارب جديدة بالكامل بسبب طبيعة عملي. خلال خمس سنوات من عملي في تام واجهت هذا الجدارن مئات المرات حيث أضطر كل مرة لتجاوزها بطريقة أو أخرى لأتقدم للأمام مستصغراً كل طريقة ومؤمن بأن هناك دائماً ما هو أفضل بسبب قلة “خبرتي” وعدم ممارستي أو استخدامي لهذه الطرق من قبل.

من جهة أخرى، أتشارك هذه المواقف مع أخرين وأعيش حالة أخرى من الشك تختلف درجاته باختلاف الأشخاص خوفاً من عدم تمكنهم من الوصول لما هو مقبول لنتجاوز معاً العقبة أو المرحلة بأفضل الطرق الممكنة بنظري. يفاجؤني كل مرة بما هو أفضل لكنني لم أتخلص بعد من الشعور بسبب طبيعتي وطبيعة مانقوم به.

٢٠١٨ سنة القفزات الكبيرة والجدران الضخمة، تؤرقني لدرجة عدم النوم. ويؤرقني أكثر تزايد عدد الأشخاص بمختلف تواجهاتهم وخبراتهم حولي.

فخور بكل ما قاموا به وفخور أكثر بكل النتائج التي توصلنا لها، مؤمن بأن تام بمن فيها وبكل ماوصلنا له يتعدى ما حلمت به للحظة.